تتوافق عملة البيتكوين مع العرض والطلب نظرًا لأنها تعتبر محدودة الكمية ولا يمكن زيادتها أو طباعتها مثل النقود، وبالتالي إن قام جميع الأشخاص بشراء عملات البيتكوين المتوفرة فلا يمكنك الحصول عليها إلا من خلال شرائها من شخص آخر. وهذا مايعتبر هو الحال الآن وسبب تزايدها

وتعد القضية الرئيسية هي أساليب وقف الخسارة التي تستخدمها الحشود. فعلى سبيل المثال، إن قمت بشراء البيتكوين عندما تكون تكلفتها ١٠٠٠ فيمكنك الطلب من النظام ببيع عملتك عند انخفاض السعر إلى أقل من ٩٠٠ أثناء نومك، فيخلق ذلك عرضًا أكثر من الطلب مما يؤدي إلى انخفاض السعر

وكلما ارتفع السعر، زاد عدد التغريدات التي يتم نشرها، والكتابة عنها، وبدء شراء جيل جديد، والأطفال الذين يمكنهم شراء ساتوشي واحد (كل بيتكوين هو ١٠٠ مليون ساتوشي). ولا يعتبر هؤلاء الأطفال مستثمرين ولا يقومون بتحريك السوق عند قيامهم بعملية الشراء والبيع، ولكن إن حدث وقف الخسارة وفقًا لاستراتيجيتهم منخفضة المخاطر، فإنه يؤدي إلى انخفاض الطلب إلى مستوى منخفض للغاية

وفي هذا اليوم ٢٢ يناير ٢٠٢١ باع شخص ما ٢٣٠٠ بيتكوين، وذلك يعتبر مبلغاً ضخماً مما أدى إلى نقل سعر البيتكوين من ٥٦ ألفًا إلى ٤٨ ألفًا. ولذلك، فإن كل من قام بإيقاف الخسارة عند ٠.٩ من استثماره الأصلي قد ارتطم بمستوى وقف الخسارة ولم يرغب حتى في عملية البيع، ولكن ليس لدى هذه الأشخاص السيطرة عليه، فإنهم مجرد أشخاص قابلين للمخاطرة المنخفضة. ولهذا السبب، كلما زاد عدد الأطفال الذين يعانون من ساتوشي والذين تم طردهم من قبل النظام، فكلما قل العدد وازداد رحيلهم، ومن ثم يستيقظ بقية العالم ويدرك خسائرهم ويخافون من هذا النزيف، فيتواجدون بشكل أكبر. وهذا هو المكان الذي يصنع فيه الأبطال

ويحدث ذلك مرة واحدة كل ثلاثة أعوام في البيتكوين. ودائمًا ما يزيد إلى ١٠ أضعاف أعلى مستوى ممكن. وبعد حصولك على نتيجة والتشجيع على هذا الأمر ثم تقوم بالانخفاض مرة أخرى إلى ٧٥٪ من أعلى وصول، وذلك لا يزال مذهلاً! وعلاوةً على ذلك، فإن كلما زاد عدد المستثمرين الذين يدفعون أموالهم أثناء هبوط الأسعار، فكلما حصلوا على المزيد في المقابل. ويعد هذا هو المكان الذي ينادي فيه الجميع بالأبطال. ولكن تكون المشكلة الرئيسية في حالة حدوث انخفاضين في فترات قصيرة مثل ازدياد عملة البيتكوين من ٤٤ ألفًا إلى ٥٥ ألفًا ووصولها تقريبًا إلى الحد الأقصى، ويؤدي ذلك إلى استقالة معظم الأبطال في هذه اللحظة لسبباً واحداً وهو لإخافة أطفال ساتوشيس

وسينخفض السعر مرة أخرى بعد البيع مقابل ٥٥ ألفًا إلى ٤٨ وسيحدث وقف الخسارة مرة أخرى. ومع ذلك، سوف يعتقد الجميع هذه المرة أن ٥٥ ألفاً هو سقف البيتكون، مما يجعل الوصول إليه مرة أخرى أكثر صعوبة. ويعد ذلك غير صحيح. ومع ذلك لا يفهم صغار المستثمرين ما هي عملة البيتكوين فتراهم يقومون بالشراء كالحشود من غير وجود بحث مناسب

وعلى أية حال، لماذا ينتج كبار المستثمرين الانخفاض الثاني؟ لأنهم يمتلكون على سبيل المثال ١٠ عملات بيتكوين بقيمة ٥٥٠ ألفًا ولكنها لا تكفيهم وإنما يريدون المزيد. فيقومون ببيعها، ومن ثم يحصلون على ٥٥٠ ألفًا ومن ثم ينتظرون. وقد تحدث الدورة بشكل أسوأ من المرة الأولى. ولذلك قد يقل ​​السعر إلى ما يقارب ٥٠٪ أو ٧٥٪. وهو ما يعادل ٢٥ ألفًا أو أقل (نقول جميعًا بأن هذا مستحيل ولكن عملة البيتكوين في عام ٢٠١٧ قد انخفضت من ٢٠ ألفًا إلى ٥ آلاف، ولم يعتقد أحداً أنها سترجع بالشكل الطبيعي حتى عام ٢٠٢٠)

وعلى سبيل المثال؛ عندما يصل سعر البيتكوين إلى ٣٠ ألفًا، فإن ٥٥٠ ألفًا منها تعادل ١٨ بيتكوين أو أكثر. مما يعني أن الوقت قد حان للشراء ووقف انخفاض السعر، ومن ثم رفعها مرة أخرى إلى ٣٥ ألف، ولكن لن يعود الكثير من صغار المستثمرين الذين تسبب لهم بخسارة أموالهم بسهولة، فهم يحتاجون إلى رؤية اثبات على استرداد ٤٠ ألفًا من أموالهم خلال فترة زمنية قصيرة

وبالإضافة إلى ذلك، ما هو موقع إيلون ماسك؟ إنه الرجل الذي يملك ٤٠ ألف بيتكوين. نعم، ليس فقط ٢٣٠٠ أو ٥٠٠٠ بيتكوين، بل ٤٠٠٠٠ بيتكوين أو أكثر. فإذا قرر الخروج من السوق والبيع قبلك فسوف يضرب السوق من العرض والطلب. وعادةً ما يذكر بأنه توقف عن الإيمان بعملة البيتكوين. وأيضًا، مهما فعل إيلون، فإن ٩٩٪ من الإنترنت يتبعه. ولهذا السبب، هذا هو السبب الرئيسي للبقاء آمنًا عند هبوط الأسعار. لأنه إذا قام بفعل ذلك، فسيقوم بإيقاف الخسائر الهائلة لتقليل قيمة البيتكوين إلى ٢٠ ألفًا أو أسوأ

وماذا لو كنت ستقوم بالشراء عند هبوط الأسعار؟ تعتبر هذه أحد أفضل الأساليب إن كنت لا تريد أن تكون نشطًا في البيع والشراء في الموجات الصغيرة. ولكن ضع في اعتبارك أنه في بعض الأحيان قد تستنفد الأموال بشكل أسرع إن قمت باتخاذ الخيارات الخاطئة عند الزيادة بنسبة ٢٪ في الاحتفاظ أو الخسارة بنسبة ١٠٪ عند الانخفاضات، ولذلك يُنصح دائمًا بالتحرك عكس الموجة فتغادر عندما يقوم الجميع بالشراء وتنضم عندما يقوم الجميع بالبيع. ولكني أعلم مدى صعوبة ذلك

وعادةً ما يصرف معظم كبار المستثمرين كل٤٠٪ -٥٠٪ زيادة في ثرواتهم ثم ينتظرون مدة ١٤ يوماً لينضموا مرة أخرى. فإما أن يفقدوا ٢٪ زيادة أو يقومون بحفظ ١٠٪ من النقصان. ولذلك فإنه وضع يربح فيه الجميع

ملاحظة: إذا لم يكن لديك علم بعملة البيتكوين، فيمكنك مشاهدة هذا الفيديو